انشقاق عضو جديد من أعضاء حزب المحافظين البريطاني بسبب جونسون

عربي ودولي

رئيس الوزراء البريطاني
رئيس الوزراء البريطاني
Advertisements

أفاددت قناة سكاي نيوز عربية، اليوم الأربعاء، بانشقاق عضو جديد من أعضاء حزب المحافظين بمجلس العموم البريطاني وانضمامه لحزب العمال احتجاجا على إدارة رئيس الوزرءا بوريس جونسون.

ونفى رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون اتهام مستشاره السابق له بخداع البرلمان حول حفل حديقة مقر الحكومة خلال الإغلاق العام وقيود كورونا في مايو 2020.

وأضاف جونسون أن "أحدا لم يخبرني أن ما كنا نفعله مخالف للقواعد" المفروضة للحد من انتشار فيروس كورونا، و"أن الحدث المعني لم يكن حدثا في وقت العمل.. وكما قلت في مجلس العموم عندما خرجت إلى تلك الحديقة، اعتقدت أنني كنت أحضر لقاء عمل".

 ولدى سؤاله عما إذا كان قد خدع البرلمان، قال جونسون: "لا. أريد أن أبدأ بتجديد اعتذاري للجميع عن القرارات الخاطئة التي اتخذتها سواء في داونينغ ستريت أو طوال فترة الوباء".

وردا على سؤال إذا كان كذب على الشعب والبرلمان، قال جونسون "لا. هذا هو أفضل ما أتذكره عن هذا الحدث، وهذا ما قلته في التحقيق"، وتجنب الإجابة عن عدة أسئلة حول ما إذا كان سيستقيل من منصبه إذا ثبت أنه قام بتضليل البرلمان.