رئيسة الوزراء التونسية: ملتزمون بانتهاج الطريق المشترك فى صياغة البرامج

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
Advertisements

أكدت رئيسة الحكومة التونسية نجلاء بودن رمضان، أنه رغم دقة الوضع الصحى وصعوبة الظرف الاقتصادى وما يحتـّمه من سرعة تفاعل، إلا أن الحكومة ملتزمة بانتهاج الطريق المشترك فى صياغة البرامج والإجراءات والإصلاحات وبالاستماع إلى كل الملاحظات والمقترحات لإقرار ما يتعين إقراره وبالسرعة المتاحة كلما تطلب الأمر ذلك.


جاء ذلك خلال لقائها مع رئيس الكونفدرالية التونسية للمؤسسات المواطنة، طارق الشريف بقصر الحكومة بالقصبة اليوم السبت، والذى قام بتقديم تقرير حول نشاط الكونفدرالية وبرامجها ومدى تفاعلها مع سياسة الحكومة منذ توليها المسؤولية.

ودعت بودن إلى المشاركة الفعلية للكونفدرالية فى بلورة البرنامج الاقتصادى والاجتماعى للفترة القادمة والإصلاحات الهيكلية والشاملة المزمع إدراجها به، وذلك من خلال الإسراع بتعيين ممثلين عن المنظمة بفرق العمل التى ستتولى معالجة مختلف محاور تلك الإصلاحات فى الأيام القليلة القادمة.

وأكد طارق الشريف استعداد الكونفدرالية للتعاون عبر طرح أفكار إصلاح عملية، لإعادة تنشيط الاقتصاد وخاصة فى مجال مناخ الاستثمار.

وفى سياق آخر، بحثت رئيسة الحكومة التونسية نجلاء بودن رمضان، خلال لقائها مع رئيس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعى البصرى النورى اللجمى، موضوع القانون الأساسى للهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعى البصرى، وناقشت معه -حسب بيان لمجلس الوزراء التونسى اليوم السبت- عددا من الموضوعات التى تهم المشهد الإعلامى فى تونس، والتطرق إلى الإعلام الخاص فى ظل الأزمة الاقتصادية التى يمر بها وسبل تجاوزها.

وأفاد البيان بأن رئيس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعى البصرى قدم اقتراحا بإنشاء صندوق لدعم الإعلام الخاص للقيام بدوره فى أفضل الظروف.