سعد الهلالي: "مينفعش يكون فيه وصاية دينية في الجمهورية الجديدة"

توك شو

سعد الهلالي
سعد الهلالي
Advertisements

قال الدكتور سعد الدين الهلالي، أستاذ الفقه المقارن، إن وجود التحديات في الأمور الفقهية أمر طبيعي، وجمال الدين الإسلامي أنه لم يجعل الإنسان وصي على الإنسان.

 

وأشار "الهلالي"، خلال لقا خاص ببرنامج "الحكاية" المذاع عبر فضائية "إم بي سي مصر"، مساء الإثنين، إلى أن كل شخص يمكن أن يتصرف بقناعته ويحترم الرأي الآخر إلا إذا وجد نص حاسم وقاطع، لافتا إلى أن تحري الحلال والحرام يجب أن يكون ذاتيا.

 

وأضاف أن الحلال والحرام الديني مختلف عن الحلال والحرام الحياتي، متابعا: "كلنا خطائون.. وعلاقة الإنسان بربه لا يتدخل فيها أحد"، مطالبا بصدور قانون بتجريم من يفتي في الدين بشكل يخالف القانون.

 

وتابع الدكتور سعد الدين الهلالي، أستاذ الفقه المقارن، "لازم الوصاية الدينية ترفع، متنفعش تكون موجودة في الجمهورية الجديدة".