الأمم المتحدة: جلسة بمجلس الأمن في مارس المقبل حول لبنان

عربي ودولي

مجلس الأمن الدولي
مجلس الأمن الدولي
Advertisements

أكدت المنسقة الخاصة للأمم المتحدة بلبنان يوانا فرونتسكا أن مجلس الأمن الدولى سيعقد فى شهر مارس المقبل جلسة حول لبنان يقدم خلالها الأمين العام أنطونيو جوتييريس تقريرا عن تطور الأوضاع اللبنانية والنقاط الإيجابية التى سجلت فى الآونة الأخيرة.

 

جاء ذلك خلال لقائها اليوم بالرئيس اللبنانى ميشال عون بقصر الرئاسة ببعبدا.

 

ونقلت فرونتسكا،خلال اللقاء، إلى الرئيس ميشال عون موقف الأمم المتحدة من التطورات فى لبنان.

 

وكان عون قد أبلغ المنسقة الأممية،خلال اللقاء، أن لبنان أبدى ترحيبه بالمبادرة الكويتية الهادفة إلى إعادة الثقة بين بلاده والدول العربية عموما والخليجية خصوصا، مشيرا إلى أن دولة الكويت كانت دائما إلى جانب لبنان وقدمت له الدعم فى مختلف الظروف التى مر بها، مشيرا إلى أن الأجوبة اللبنانية الرسمية سيحملها معه وزير الخارجية والمغتربين عبد الله بو حبيب إلى الاجتماع الوزارى العربى الذى سيعقد فى الكويت فى نهاية الأسبوع الجارى.

 

وأكد عون أن لبنان يدين أى اعتداء تتعرض له القوات الدولية العاملة فى الجنوب (اليونيفيل)، مشيرا إلى أنه تم فتح تحقيق فى الحادثة التى وقعت فى بلدة راميه الحدودية بجنوب لبنان لتحديد المسؤوليات، مشددا على أهمية التنسيق بين الجيش و" اليونيفيل" تفاديا لتكرار مثل هذه الحوادث.