طاجيكستان تؤكد وقف إطلاق النار على الحدود مع قرغيزستان

عربي ودولي

بوابة الفجر
Advertisements

قال مصدر بالمكتب الصحفي لرئيس مقاطعة صغد في طاجيكستان، إنه تم فعلا وقف إطلاق النار في منطقة الحدود الطاجيكية- القيرغيزية، حيث وقع نزاع مسلح في اليوم السابق.

وذكر المكتب، أنه تم التوصل إلى اتفاق حول ذلك، بعد مفاوضات بين رئيس مقاطعة صغد في طاجيكستان وحاكم منطقة باتكين في قرغيزستان.

وأضاف المصدر: "خلال المفاوضات بين رئيس مقاطعة صغد رجببوي أحمدزود وحاكم مقاطعة باتكين في قرغيزستان عبد الكريم عليمباييف، تم التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار. بعد ذلك، تم فتح الطرقات، وباشرت القوات بالانسحاب. وستبدأ اللجنة المشتركة تحقيقاتها صباح 28 يناير".

وأكد المصدر، أن المفاوضات ستتواصل بين أطراف النزاع يوم الجمعة بمشاركة ممثلين عن الهيئات الأمنية ورؤساء المناطق الحدودية.

يوم أمس، أعلنت دائرة حرس الحدود في قرغيزستان، أن مناوشات وقعت بين جنود قرغيز وطاجيك عند إحدى النقاط الحدودية بين البلدين، فيما أبلغت دوشنبه عن مقتل مدني وإصابة 6 من جنودها نتيجة الحادث.

وذكر تقرير عن الدائرة أن "المناوشات الرئيسية بين وحدات القوات الحدودية لقرغيزستان وطاجيكستان وقعت في منطقتي تورت كوتشو وشير دوبو، وأن الجانب الطاجيكي استخدم قذائف الهاون والقنابل اليدوية".

وأضاف: "لا تقارير عن سقوط قتلى أو جرحى حتى الآن".

وتابع: "أعيد فتح طريق باتكين - إسفانا الذي أغلقه مواطنون من طاجيكستان في وقت سابق".

وأشار إلى أن "الوضع تدهور مساء بسبب استخدام الجانب الطاجيكي الأسلحة ضد الوحدات الحدودية القرغيزية في منطقة شير - دوبو بمنطقة باتكين".

من جهتها، أعلنت مصادر مطلعة في دوشنبه، عن "مقتل شخص من سكان مدينة إسفار وإصابة 6 من الجنود تم نقلهم إلى مستشفى المدينة القريبة".