الهلال الأحمر المصري يرفع درجة الاستعداد القصوى لمواجهة الطقس السيئ

أخبار مصر

أرشيفية
أرشيفية
Advertisements


رفع الهلال الأحمر المصري درجة الاستعداد القصوى بجميع فروعه المنتشرة على مستوى محافظات الجمهورية، تنفيذًا لتوجيهات نيفين القباج وزيرة التضامن الإجتماعي، نائب رئيس الهلال الأحمر المصري، من أجل مواجهة موجة الطقس السييء الذي تشهده البلاد.

ويعمل مركز العمليات على متابعة حالة الطقس وأنظمة الإنذار المبكر وإرسال إشارات التجهيز لفروع الهلال الأحمر المصري على مستوى الجمهورية التي تعمل بكامل طاقتها في الأحوال الجوية السيئة من خلال نشر الفرق المتخصصة في عمليات الإنقاذ والإخلاء وتقديم الإسعافات الأولية وخدمات الصحة النفسية والدعم النفسي الاجتماعي، بجانب الدعم اللوجيستي وخطوط الإمداد من المخازن اللوجستية المنتشرة على مستوى الجمهورية إلي المناطق المتضررة حال حدوث ذلك وإمداد الفرق بالمواد الإغاثية لتقديمها للمتضررين من مواد غذائية وبطاطين.

ويمتلك الهلال الأحمر المصري عددًا من الفرق المتخصصة في حالات الطوارئ، حيث قام الهلال الأحمر المصري بتدريب عدد كبير من المتطوعين على عمليات الإنقاذ أثناء السيول، حيث يمتلك المتطوعين سيارات دفع رباعي تمكنهم من الوصول إلي أصعب المناطق وتقديم الخدمات الإغاثية للمتضررين وتوفير كافة المواد الإغاثية.

وتعمل جمعية الهلال الأحمر المصري كجهاز مساند للسلطات العامة أثناء الأزمات والكوارث، بجانب التنسيق مع أجهزة الدولة المختلفة ورئاسة مجلس الوزراء من أجل المساندة واحتواء الأزمة بشكل فعال من جانب المجتمع المدني، والتنسيق مع شركاء العمل من الجهات المعنية من أجل احتواء الكارثة.

الجدير بالذكر أنه تم إنشاء مركز للعمليات المركزي بجمعية الهلال الأحمر المصري يعمل بكامل طاقته عن طريق المتطوعين وتم تجهيز المركز على أعلى مستوى من التكنولوجيا الحديثة وأجهزة الاتصالات اللاسلكية وأنظمة الإنذار المبكر وأنظمة التتبع المختلفة لأسطول السيارات وانتشار فرق المتطوعين وأليات حشد الفرق بالإضافة إلى عمليات الإزاحة لمساعدة المحافظات المتضررة.

IMG-20220129-WA0008
IMG-20220129-WA0008
IMG-20220129-WA0007
IMG-20220129-WA0007
IMG-20220129-WA0006
IMG-20220129-WA0006
IMG-20220129-WA0005
IMG-20220129-WA0005