روسيا تعلن البدء في إجلاء موظفين بعثاتها الدبلوماسية من أوكرانيا

عربي ودولي

روسيا تعلن البدء
روسيا تعلن البدء في إجلاء موظفيها من أوكرانيا
Advertisements

أعلنت وزارة الخارجية في روسيا، اليوم الأربعاء، أنها بدأت في إجلاء موظفيها من جميع مقار بعثاتها الدبلوماسية في أوكرانيا، حسب وسائل الإعلام الروسية.

وكانت الخارجية الروسية، قد أعلنت في بيان سابق لها أن القيادة الروسية  قررت إجلاء موظفي البعثات الدبلوماسية في أوكرانيا، بهدف حمايتهم وضمان سلامتهم.

حماية الدبلوماسيين الروس

وأوضحت في بيان، أنه في ظل الظروف الحالية، فإن أولويتها الأولى هي رعاية الدبلوماسيين الروس وموظفي السفارة والقنصليات العامة، ولحماية حياتهم وسلامتهم، فقد قررت القيادة الروسية إجلاء موظفي البعثات الروسية في أوكرانيا في المستقبل القريب.

وقالت الخارجية، إنه منذ عام 2014، تعرضت السفارة الروسية في كييف والقنصليات العامة لبلدنا في أوديسا ولفوف وخاركوف لاعتداءات متكررة، وكانت الاستفزازات تُشن بانتظام ضد المركز الروسي للعلوم والثقافة في كييف، وقد تعرضت ممتلكات المركز لأضرار.

تهديدات بالعنف الجسدي

وأوضحت أن الدبلوماسيين الروس تلقوا تهديدات بالعنف الجسدي، وقاموا بإشعال النيران في سياراتهم، مشيرة إلى أنه خلافا لما تنص عليه أي اتفاقيات، فإن سلطات كييف لم تتخذ أي إجراء لمنع حدوث ذلك.

وزادت حدة التوترات بين روسيا وأوكرانيا بعد قرار الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بالاعتراف بجمهوريتي لوجانسك ودونيتسك؛ رغم التهديدات الأوروبية والأمريكية بفرض عقوبات اقتصادية قاسية على روسيا.

وقوبل قرار روسيا الاعتراف باستقلال جمهوريتي دونيتسك ولوجانسك بعقوبات غربية، كان أبرزها إعلان ألمانيا تعليق المصادقة على تشغيل خط أنابيب "التيار الشمالي 2" لنقل الغاز الروسي إلى أوروبا عبر ألمانيا.

كما أعلنت دول مثل الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وبريطانيا وكندا فرض عقوبات على روسيا، بعد توقيع بوتين مرسوما يقضي بالاعتراف باستقلال المنطقتين الانفصاليتين في شرق أوكرانيا.