أمريكا تطرد ثاني أبرز دبلوماسي روسي في واشنطن

عربي ودولي

بوابة الفجر
Advertisements

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية طرد ثاني أبرز دبلوماسي روسي في واشنطن، ردا على طرد روسيا للدبلوماسي الأمريكي الثاني في موسكو في وقت سابق من هذا الشهر.

 

وأكد مصدر دبلوماسي أمريكي أن لا علاقة للطرد بـ "الغزو الروسي لأوكرانيا وهو جزء من نزاع طويل الأمد بين واشنطن وموسكو حول طاقم السفارة، ومع ذلك، يأتي ذلك في الوقت الذي وصلت فيه التوترات بين العاصمتين إلى أعلى مستوياتها بعد الحرب الباردة بسبب أوكرانيا".

 

وقال المسؤول إن وزارة الخارجية أبلغت السفارة الروسية الأربعاء أنها ستطرد الوزير المستشار سيرغي تريبلكوف، وهو حاليا "رقم 2" في البعثة تحت قيادة السفير أناتولي أنتونوف.

 

وطردت روسيا نائب رئيس البعثة الأمريكية بارت غورمان من موسكو منتصف فبراير.

 

وصرح المسؤول بأن هذه الخطوة اتخذت "كرد مباشر على الطرد الروسي غير المبرر لنائب رئيس بعثتنا".

 

وعلى الرغم من تدهور العلاقات بشأن الوضع الحالي في أوكرانيا، قال المسؤول إن الولايات المتحدة لا تزال تعتقد أنه من المهم الحفاظ على الاتصالات الدبلوماسية "لتسهيل التواصل بين حكومتينا"، لكن قال إنه لن يسمح بأفعال مثل طرد غورمان أن "تمر دون رد".

Advertisements