لميس الحديدي عن أزمة أوكرانيا وموسكو: "نعيش أسبوع الحرب"

توك شو

الإعلامية لميس الحديدي
الإعلامية لميس الحديدي
Advertisements

علقت الإعلامية لميس الحديدي، على الغزو الروسي لأوكرانيا، قائلة "أننا نعيش أسبوع الحرب ودخلنا اليوم الثالث فيها والعالم يترقب كل التطورات وإلى أين ستذهب الأمور".

وأضافت "لميس الحديدي" خلال تقديم برنامجها "كلمة أخيرة" المذاع على فضائية "أون" اليوم السبت: "لا صوت يعلو فوق صوتها وتداعيات الحرب الاقتصادية تؤثر علينا جميعًا".

وتابعت "موسكو استشعرت ضعف الغرب في  الفترة الأخيرة بينما ترغب واشنطن في تحجيم قوة روسيا الاقتصادية  والسياسية والإبقاء على قوة الدولار".

وتساءلت " هل ستكون الحرب محدودة ؟ هل تتوسع مواجهات روسيا لتصل للناتو ؟ هل يطاح بحكومة كييف؟ وهل تؤثر العقوبات على روسيا ؟ أم تبقى أوكرانيا وحيدة".

واستطردت "قرابة الـ 150 ألف نازح حتى الآن من أوكرانيا للدول المجاورة والتداعيات من  العملية العسكرية الروسية  سيتأثر بها العالم  أجمع اقتصاديًا".

وأردفت "الحكومة المصرية عقدت اجتماعا نهاية الأسبوع الماضي لبحث  تأثيرات  العملية العسكرية على  الاقتصاد المصري، البيانات المتبادلة حول تحطيم  طائرات وغيره".

وأوضحت "بنسمع وجهتي النظر في هذه الأخبار، روسيا تريد رسم موازين القوى بين روسيا والغرب  خاصة أن الرئيس الروسي يستشعر أن هناك ضعف غربي".

واستكملت حديثها "في مقابل وجهة نظر موسكو ترغب واشنطن في  تحجيم قدرات روسيا الاقتصادية ومن ثم سياسيًا   والإبقاء على قوة الدولار وحلف الناتو دون التدخل العسكري بالجيش الأمريكي".