10 مارس.. استكمال نظر  دعوى نزار الفارس ضد رانيا يوسف

حوادث

رانيا يوسف
رانيا يوسف
Advertisements

حددت المحكمة الاقتصادية بالقاهرة،  جلسة الخميس المقبل الموافق 10 مارس لنظر الدعوى المقامة من رانيا يوسف ضد الإعلامى العراقى نزار الفارس، بتهمة التحرش. 


وكانت الدعوى التى أقامها المستشار هيثم عباس، بصفتة وكيلا عن الإعلامى العراقى نزار الفارس، ضد الفنانة رانيا يوسف، قد نصت على المطالبة بـ 5 ملايين جنيه، تعويضا له عما بدر من الفنانة من سب وقذف وتشهير فى حق الإعلامى العراقى على مواقع التواصل الاجتماعى "السوشيال ميديا".


وأضافت الدعوى، أن الإعلامى نزار الفارس بارك للفنانة المصرية رانيا يوسف على حكم البراءة الصادر لها من اتهامات طالتها بعد الحلقة التى استضافها فيها فى برنامجة (مع الفارس)، وما تلاه ضدها من انتقادات واتهامات، ولكنه فؤجى أنها تتهمه تارة بالتحرش بها، وتارة أنه بلا شرف وهو ما يرفضه جملة وتفصيلا كما ورد بصحيفة الدعوى، وعليه انتظر حتى يبت القضاء المصرى فى اتهاماتها لاقتضاء حقة القانونى منها واثقا فى حماية القضاء المصرى الشامخ للكافة.

وكانت قد قررت محكمة القاهرة الاقتصادية إحالة دعوى الإعلامي العراقي نزار الفارس ضد الفنانة رانيا يوسف والتي يتهمها بسبه وقذفه ويطالبها بتعويض مالي قدره 5 ملايين جنيه..  لندب الخبراء المختصون بوزارة العدل. 

وكان أقام المستشار هيثم عباس بصفته وكيلًا عن الإعلامي العراقى نزار الفارس دعوى قضائية حملت رقم 476 لسنة 20121 اقتصادي، ضد الفنانة المصرية رانيا يوسف بالمطالبة بتعويض قدره 5 ملايين جنيه لما بدر منها من سب وقذف وتشهير فى حقه على مواقع التواصل الاجتماعي (السوشيال ميديا).

وصرح الإعلامي نزار الفارس بأنه بارك للفنانة المصرية رانيا يوسف على حكم البراءة الصادر لها من اتهامات طالتها بعد الحلقة التى استضافها فيها فى برنامجه (مع الفارس) وما تلاه ضدها من انتقادات واتهامات ولكنة فؤجى بأنها تتهمه تارة بالتحرش بها وتارة أنه بلا شرف وهو ما يرفضه جملة وتفصيلا وعليه انتظر حتى يبت القضاء المصرى فى اتهاماتها لاقتضاء حقة القانونى منها واثقا فى حماية القضاء المصرى الشامخ للكافة.

وصرح المستشار هيثم عباس بأن موكله الإعلامى العراقى نزار الفارس تعرض للسب والقذف عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي لكون وصف متحرش على أي شخص يعد قذفًا معاقب عليه قانونًا وما الحال عندما يكون الأمر متعلقًا بـإعلامى يتابعه الملايين وهو ما أصابه بأضرار مادية وأدبية جسيمة لا سيما أن الذى وصفته هي فنانة لها ثقلها وأخبارها يتم تناقلها كالنار فى الهشيم.