موسيقى عربية وفعاليات ثقافية وفنية في اليوم الثاني لقافلة قرية "العلا" ببرج العرب

الفجر الفني

جانب من الفعاليات
جانب من الفعاليات
Advertisements


ضمن مبادرة حياة كريمة، وفي إطار توجيهات أ. د. إيناس عبد الدايم وزير الثقافة، بتحقيق العدالة الثقافية، والوصول بالمنتج الثقافي للمناطق النائية والمحرومة من الخدمة الثقافية، من خلال القوافل الثقافيه والمسارح المتنقلة، واصلت الهيئة العامة لقصور الثقافة برئاسة المخرج هشام عطوة، تقديم خدماتها الثقافية والفنية من خلال إقليم غرب ووسط الدلتا الثقافي، برئاسة أحمد درويش،  لليوم الثاني علي التوالي لقافلة قرية  "العلا" بالمعهد الأزهري ببرج العرب.


بدأت الفعاليات بتنفيذ عدد من الورش المتنوعة، شارك في تنفيذها عدد كبير من أبناء القرية، بهدف إستيعاب طاقاتهم الإبداعية، وتعليمهم بعض الأشغال بطريقة مبسطة منها ورشة الحكي وإكتشاف المواهب مع وائل الشبكي، ورشة التلوين علي الوجه نفذها فايز كامل وعبد الله عبد الرحمن، ورشة عرائس مع صباح فرحات، إلى جانب ورشة الرسم مع لمياء نعينع، بالإضافة إلى ورشة الطرق على النحاس نفذتها فاطمه أبو الفضل، ورشة التلوين مع فاتن محمد ، وأيضا تنفيذ ورشة تدوير الخامات وعمل فانوس رمضان مع وائل الشهاوي وصباح فرحات، ومسرح عرائس مع مصطفى القليني. 


أعقبها لقاء ثقافي بعنوان  "الصدق والأمانه" بالتعاون مع وزارة الأوقاف، تحدث فيه الشيخ حسين سلام عن الصدق والأمانه، وأهمية الإقتداء بأخلاق الرسول صلى الله عليه وسلم، في جميع تعاملاتنا بما يعود بالنفع علي جميع الأفراد وتسود المحبة بين الناس. 


واختتم اليوم بعرض فني لفرقة الأنفوشي للموسيقي العربية، بقيادة المايسترو هيثم مدحت بسيوني، التي أشعلت حماس الجمهور الكبير، من أهالي القرية والقري المجاوره بما قدمته من أروع الأغاني الوطنية منها "بسم الله، وأحلف بسماها، عاش إللي قال،  ياللي عاش حبك يعلم، إبنك يقولك يابطل، قمر سيدنا النبي، حكاية شعب" وغيرها من الأغاني وسط تفاعل وإعجاب الجمهور.