مساعد أول رئيس الوزراء تتابع مشروعات "حياة كريمة" في 5 محافظات

أخبار مصر

مجلس الوزراء
مجلس الوزراء
Advertisements

عقدت المهندسة راندة المنشاوي، مساعد أول رئيس مجلس الوزراء، رئيس لجنة متابعة المشروع القومي لتطوير قرى الريف المصري "حياة كريمة"، اجتماعا؛ لمتابعة موقف المشروعات الجاري تنفيذها في القرى المستهدفة ضمن المرحلة الأولى للمبادرة بمحافظة البحيرة، وذلك بحضور اللواء هشام آمنة، ومسئولي وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والهيئة الهندسية للقوات المسلحة، والجهات المعنية.

واستهلت المهندسة راندة المنشاوي، مساعد أول رئيس الوزراء، الاجتماع بالتأكيد أن الحكومة برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، تمضي قدما في تنفيذ مشروعات المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" وفقا لتوجيهات السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، من خلال التنسيق بين مختلف الوزارات والأجهزة المعنية؛ وذلك لتوفير جودة الحياة اللائقة بأهالينا في القرى المستهدفة، مشيرة إلى أن لجنة متابعة المشروع القومي لتطوير قرى الريف المصري "حياة كريمة"، تجوب القرى المستهدفة لمتابعة الموقف على أرض الواقع، ومتطلبات العمل واحتياجات المواطنين الفعلية.

كما أشارت المنشاوي إلى أن اجتماع اليوم نستهدف من خلاله الوقوف على معدلات أداء المشروعات الجاري تنفيذها بقرى محافظة البحيرة، وكذا مناقشة المعوقات التي قد تواجه التنفيذ، للتنسيق مع الجهات المعنية؛ من أجل التوصل لحلول عاجلة؛ لدفع العمل بهذه المشروعات.

وخلال الاجتماع، تم استعراض، بشكل تفصيليّ، الموقف التنفيذي لمشروعات قرى محافظة البحيرة في إطار المبادرة الرئاسية "حياة كريمة"، وما تم الانتهاء منه، وكذا التحديات والصعوبات التي تواجه المشروعات، وفي هذا الصدد تم التنويه إلى أن هناك العديد من المشروعات التنموية والخدمية التي يتم تنفيذها حاليا على مستوى 42 وحدة محلية تابعة لـ 6 مراكز، تضم 209 قرى، و3470 تابعا بالمحافظة.

كما تم في هذا الإطار، استعراض مشروعات توصيل الغاز الطبيعي المستهدف تنفيذها لأكثر من 200 قرية بمحافظة البحيرة، إلى جانب تنفيذ 22 محطة صرف صحي، و184 رافعا، فضلا عن الأعمال الجارية لتنفيذ 13 محطة في قطاع مياه الشرب، ومد شبكات يصل طولها إلى أكثر من 600كم، كما تم مناقشة الموقف الخاص بمشروعات قطاع الطرق الداخلية والخارجية بالمحافظة، وكذا مشروعات قطاع الصحة، التي تتضمن إنشاء وتطوير 24 مركزًا طبيًا، وإنشاء وتطوير 97 وحدة صحية، إلى جانب رفع كفاءة 50 وحدة صحية أخرى، وتطوير 45 نقطة إسعاف.

إلى جانب ذلك، تناول الاجتماع معدلات تنفيذ المجمعات الحكومية والزراعية على مستوى مراكز المحافظة، وإنشاء ورفع كفاءة مراكز الشباب، إلى جانب مراكز تنمية الأسرة التابعة للتضامن الاجتماعي، كما تم استعراض معدلات تنفيذ الوحدات السكنية في إطار مشروع "سكن كريم"، بجانب إنشاء وتطوير المدارس على مستوى القرى المستهدفة بالمحافظة، وإنشاء وتطوير نقاط الإطفاء، والأسواق الحضارية، ومواقف السيارات.

تجدر الإشارة إلى أن المهندسة راندة المنشاوي، رئيس لجنة متابعة المشروع القومي لتطوير قرى الريف المصري "حياة كريمة"، كانت قد عقدت عدة اجتماعات أخرى؛ لمتابعة نسب تنفيذ المشروعات الجارية في محافظات: الغربية، والفيوم، ودمياط، وقنا بمختلف القطاعات، من بينها مشروعات الصرف الصحي ومياه الشرب، والمدارس، والطرق، والأبنية التعليمية، ومراكز الشباب، والكهرباء، وتوصيل الغاز الطبيعي للقرى، والاتصالات، فضلا عن قطاعي الزراعة والري، والمجمعات الحكومية والزراعية.

وأوضحت أنه يتم تنفيذ العديد من مشروعات مبادرة " حياة كريمة" بالقرى المستهدفة في هذه المحافظات؛ ففي محافظة الغربية يتم تنفيذ المشروعات في القرى التابعة لـ 9 وحدات محلية بمركز زفتى، بإجمالي 54 قرية وتوابعها، بالإضافة إلى تنفيذ مشروعات بـ 12 وحدة محلية في محافظة دمياط بمركز كفر سعد بإجمالي 28 قرية وتوابعها، و20 وحدة محلية بمحافظة الفيوم بمركزي أطسا ويوسف الصديق تضم 63 قرية وتوابعها، فضلا عن 19 وحدة محلية بمحافظة قنا، بإجمالي 86 قرية وتوابعها، وذلك بمراكز الوقف، وأبو تشت، ودشنا، وقوص.