بعد أزمة السيدة المسيحية.. تامر حبيب بشرب سجاير في رمضان

الفجر Tv

السيناريست تامر حبيب
السيناريست تامر حبيب
Advertisements

علق تامر حبيب كاتب وسيناريست عن الأحداث الطائفية، التي شهدتها مصر خلال الأيام الماضية،، حيث اثارت موجة غضب  لدي الشعب المصري، خاصة بعد رفض احد المطاعم تقديم وجبات لطفله ووالدتها قبل اذان المغرب.

حيث أدعت السيدة "إن مطعم كشري التحرير في محافظة القاهرة، رفض أن يُقدم لها وجبتي طعام مع طفلتها إلا بعد أذان المغرب".

وقالت واحد من العاملين جاي بيقول ممنوع الأكل قبل المغرب، فتساءلت يعني ايه، مش ده مطعم ومفتوح والناس قاعده، قالي اه الناس تقعد. بس محدش ياكل قبل الآذان.
وعبر “حبيب” عبر صفحته عن غضبه جراء الواقعة قائلا  "نظرًا لظروف صحية، انا مابصومش بقالي نحو ٦ سنين ومراعاة لشعور الصايمين بأحاول وانا في الشارع لا آكل ولا اشرب ولا أدخن علي الملأ لحد لما قرأت عن السيدة المسيحية وطفلها، التي منعها العاملين بمحل الكشري عن الاكل قبل آذان المغرب "

وأضاف "رغم انهم فاتحين وشغالين، وبعدها وفي نفس الوقت قريت الخبر التاني، للي نزل في المصري اليوم  عن حكم بيع الطعام في نهار رمضان ( للكافر )"

وتابع "رحت نازل من العربية في وسط الشارع وولعت سيجارة وقربعت  قزازة مية علي بق واحد وانا عدواني ومتربص ومستني نفر واحد يعترض بكلمة أو ايماءة أو حتي نظرة علشان افشخه هو واللي بتشدده… كفاية جهل واستفزاز وغباء.. كده خطر…. والمصحف الشريف خطر قوي،، اللهم بلغت، اللهم فأشهد.