صلاح يستفز ريال مدريد من جديد

الفجر الرياضي

محمد صلاح
محمد صلاح
Advertisements

سيكون محمد صلاح على موعد من جديد رفقة فريقه ليفربول أمام قوة ريال مدريد في نهائي دوري أبطال أوروبا.

 

وتحققت أمنية محمد صلاح بتأهل ريال مدريد إلى نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، إذ عبر هداف ليفربول مجددًا عن رغبته في "الثأر" من العملاق الإسباني بطل القارة 13 مرة.


وغادر صلاح الملعب باكيًا بعد تدخل عنيف مع قائد ريال السابق سيرجيو راموس، خلال خسارة ليفربول 1-3 في نهائي دوري الأبطال 2018 في كييف.


وتأهل ليفربول لنهائي البطولة القارية العريقة للمرة الثالثة خلال خمس سنوات ويطمح صلاح لرفع الكأس للمرة الثانية وتعزيز فرصه في الفوز بالكرة الذهبية لأول مرة.

 

وكتب قائد مصر على مواقع التواصل الاجتماعي بعد أن أطاح ريال بمانشستر سيتي من قبل النهائي بنتيجة إجمالية 6-5 عقب انتفاضة مثيرة: "لدينا ثأر لتسويته"، فيما اعترف قبل المباراة في سانتياغو برنابيو بأنه يفضل مواجهة ريال مدريد وليس سيتي.

 

وجدد صلاح الحديث عن الثأر خلال تسلم جائزة لاعب العام في إنجلترا من رابطة نقاد كرة القدم اليوم الخميس.


وقال هداف الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم برصيد 22 هدفًا: "أنا وبقية اللاعبين نشعر بالحماس لخوض النهائي" في باريس يوم 28 مايو الجاري.


وأضاف: "نعم إنه وقت الثأر، فازوا علينا في آخر مواجهة وكان اليوم حزينًا علينا جميعًا، لكن يجب أن نركز في الدوري الممتاز أولًا".

كما أقر بأن تحقيق ليفربول رباعية هذا الموسم "ممكن" لكن لقب الدوري "بين أيدي سيتي" إذ يتصدر بفارق نقطة واحدة عن فريق المدرب يورغن كلوب قبل أربع مباريات من النهاية.


وتابع صلاح: "نأمل في أن يهدر سيتي نقاطًا، نحتاج للتركيز في مباراة توتنهام (بعد غد السبت) ثم نواصل".


ونال صلاح جائزة رابطة النقاد الإنجليزية، التي تضم نحو 400 صحافي، للمرة الثانية بعد موسم 2017-2018.