"لدغة دبور" تنهي حياة شاب في الغربية

محافظات

نادر خالد
نادر خالد
Advertisements


سادت حالة من الحزن الشديد بين أهالي قرية محلة منوف، التابعة لمركز ومدينة طنطا بمحافظة الغربية، عقب وفاة، أحد أبنائها، ويدعى نادر خالد الجزار، ويبلغ من العمر 32 عاما، صاحب محطة للحاصلات الزراعية، بعد تعرضه للدغة دبور، وتم نقله على إثرها إلى إحدى المستشفيات الخاصة، ولم يتمكن الأطباء من إنقاذه، نظرا لمعاناته من حساسية للدغات النحل.


وأكد أحد أقارب المتوفي،  أن أسرته وعائلته أصابتهم حالة من الصدمة والذهول، وأن الشاب نادر قام في الفترة الأخيرة باستئجار، محطة للحاصلات الزراعية، وكان يقوم بتجارة البصل، وأثناء متابعته لعمله، تعرض للدغة من دبور، مما أدى لدخوله في حالة إعياء وإغماء، وتم نقله إلى إحدى المستشفيات الخاصة، ولكن لم تفلح محاولات الأطباء في إنقاذه.

 

من جانبة قال الدكتور عبد الناصر حميدة وكيل وزارة الصحة بالغربية، إن الشاب المتوفي وصل إلى إحدى المستشفيات الخاصة بمدينة طنطا مصاب بصدمة تحسسية حادة نتيجة تعرضه للدغة ولسعة نحل مما أدى لتوقف القلب وحاول الأطباء بالمستشفى إنقاذه حيث كان فاقدا للوعي وفي غيبوبة تامة وعمل إنعاش قلبي رئوي واستخدام جهاز الصدمات الكهربائية إلا أن القلب لم يستجب نظرا لمعاناته من الحساسية من لدغات النحل وهي حساسية زائدة وتعد من الحالات النادرة جدا وتوفي بالمستشفى متاثرا بذلك.