وزير الزراعة: "مستقبل مصر" باكورة مشروع الدلتا الجديدة العملاق (فيديو)

توك شو

وزير الزراعة
وزير الزراعة
Advertisements

قال السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، إن مشروع "مستقبل مصر"، يعتبر باكورة مشروع الدلتا الجديدة العملاق، موضحًا أن مسالة استصلاح الصحراء وإضافة أراضي للأراضي الزراعية ليست أمر يسير، والهدف منه استخدام نظم حديثة وابتكار زراعي وميكنة على نطاق واسع، وتستهدف زراعة محاصيل استراتيجية تقلل فجوة الاستيراد وتدعم مفهوم الأمن الغذائي والاكتفاء الذاتي.

وأضاف "القصير"، خلال تصريحات تليفزيونية، والمذاعة عبر فضائية "dmc"، اليوم السبت، أن الدولة المصرية تبذل كل ما في وسعها لإضافة أراض زراعية من أجل توفير الأمن الغذائي، موضحًا أن مشروع الدلتا الجديدة بأكلمه بمساحة 2.2 مليون فدان، ونستهدف زراعة 1.1 مليون فدان، ومشروع مستقبل مصر بمساحة 350 ألف فدان يفتتحها الرئيس السيسي، اليوم، وهي عبارة عن محاصيل استراتيجية تتمثل في القمح والبنجر وفول الصويا والبصل وفاصوليا وخضروات، لتدعيم مفهوم الأمن الغذائي، وتزيد من قدرة الدولة على توفير احتياجات المواطن وتوجيه الفائض للتصدير.

وتابع وزير الزراعية، أن إجمالي المساحة المنزرعة بالقمح هذا العام نحو 4 مليون و650 ألف فدان نتيجة تحسن موقف التقاوي وزيادة إنتاجية الفدان، حيث تعتبر مصر من أعلى الدول في العالم في إنتاجية وحدة المساحة للفدان من القمح، ومتوقع أن يصل الإنتاج لـ 10 مليون طن قمح، ونستهدف توريد 5.5 مليون طن للجهات التابعة لوزارة التموين، منوهًا بأنه حتى الآن تم استلام 2.5 مليون طن قمح، متمنيًا أن يتم تحقيق المستهدف.