"مصر الخير" تشيد بتوجيهات السيسي بتطوير منظومة الإنتاج الحيواني

أخبار مصر

الرئيس يفتتح مشروع
الرئيس يفتتح مشروع مستقبل مصر
Advertisements

أشاد الدكتور علي جمعة، رئيس مجلس أمناء مؤسسة "مصر الخير"، بتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بتطوير منظومة الإنتاح الحيواني بمصر باستبدال رؤوس الماشية المتوافرة حاليا لدى الفلاحين بأخرى أكثر إنتاجية في الألبان واللحوم،  وأهمية مشاركة المجتمع المدني ومصر الخبر  في تنمية الثروة الحيوانيه وإتاحة فرص العمل لصغار المربين.  

جاء ذلك خلال افتتاح الرئيس اليوم لمشروع «مستقبل مصر» للإنتاج الزراعي الذي يعد أحد أهم المشروعات القومية الكبرى التي دشنتها الدولة المصرية.

وقال رئيس مجلس أمناء المؤسسة  إننا اليوم نضرب المثل في عمارة الأرض التي أمرنا الله بها، كما أن ذلك بناء لنموذج يحول المجتمع لمجتمع أفضل بالعمل والعلم والنجاح وبذلك نصل إلى الحياة والكريمة التي يؤكد عليها دائما الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وأضاف: " أن الدعم المستمر للقيادة السياسية للمجتمع المدني جعلنا نعمل في مصر الخير علي بناء  نموذجًا مثمرا  بالتعاون مع وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي في تنفيذ أحد أهم مشروعات الأمن الغذائي والتى تهدف إلى تقليل الفجوة بين ما ينتج محليا من اللحوم الحمراء وما يتم استيراده من الخارج، بالإضافة إلى  توفير  فرص عمل لصغار المزارعين والمربين والمرأة المعيلة وشباب الخريجين من خلال الاستفادة من المشروع بتسليمهم عدد من روؤس الماشية من عجلات السمنتال العشار لتربيتها وبيع إنتاجها بما يوفر لهم حياة كريمة تمكنهم من إعالة أسرهم وهذا هو الهدف الأساسي للمؤسسة وهو تنمية الإنسان وجعله قادر على العمل وتنمية البيئة  التى يعيش فيها من أجل خدمة البلاد والعباد.

واشار الدكتور علي جمعة  أن توزيع رؤوس الماشية يستهدف تحسين سلالة الأبقار لدي صغار المربين في مصر ضمن مشروع قومي أطلقته الحكومة في إطار توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى حيث تقوم مؤسسة "مصر الخير"  و "أرض الخير" التابعة لها  بالتعاون مع وزارة الزراعة بتسليم عجلات عشار سمنتال محسنة وراثيا ثنائية الغرض ( ألبان - لحوم ) من أجود انواع العجلات الأوروبية بالتعاون مع أكبر شركات الإنتاج الحيواني في أوروبا، وهو المشروع الذي يستهدف صغار المربين بهدف تطوير سلالة الأبقار وزيادة إنتاج الألبان وكذلك تنمية إنتاج عجول التسمين لإنتاج اللحوم، مشيرة إلى أن تمويل حصول المربين الصغار على العجلات يتم من  خلال قروض ميسرة.

وأضاف خلال 2021 تم استيراد 1000 رأس عشار عالية الجودة، بإجمالي استثمارات تصل إلى 45 مليون جنيه، تم توزيع 600 عجل على صغار المربين، على أن يتم توزيع 400 عجل أخرى على صغار المربين بالمحافظات، وتم ربطها بمراكز تجميع الألبان التابعة لوزارة الزراعة، ومؤكدة أنه بنهاية 2022 تم التعاقد علي استيراد 1000 رأس أخرى، باستثمارات تصل إلى 60 مليون جنيه، سيتم توزيعها على صغار المربيين والفلاحين.

مشيرا أننا نسير على تنفيذ تكليفات  رئيس الجمهورية في مشاركة المجتمع المدني للمشاركة في تنمية الثروة الحيوانيه حيث  تم افتتاح 6 مزارع للإنتاج الحيواني تابعة لمؤسسة "مصر الخير"، تضم نحو 6000 رأس ماشية، توزيعهم كالتالي: مزرعة بمحافظة البحيرة  وتضم 2000 رأس ماشية و3 مزارع في محافظة الغربية تضم 2200 رأس ماشية، ومزرعة في محافظة بني سويف وتضم 1000 رأس ماشية، ومزرعة بمحافظة دمياط وتضم 800 رأس ماشية.

ووفرت هذه المزارع 300 فرصة عمل للشباب، وذلك بالتعاون مع وزارة الزراعة بهدف رفع كفاءة وتشغيل وإدارة المزارع الخاصة بوزارة الزراعة حيث يأتي ذلك في إطار توجيهات القيادة السياسية بترسيخ التعاون بين الوزارات والجهات الحكومية ومؤسسات المجتمع المدني والقطاع الخاص لتنمية وتطوير الإنتاج الحيواني في مصر وخلق فرص عمل للشباب وتشجيع صغار المربين للاتجاه إلى الاستثمار في الإنتاج الحيواني.

وأضاف أن المؤسسة تعمل في مجال تطوير الإنتاج الحيواني في مصر منذ ما يزيد عن  10 سنوات من خلال المشروعات الصغيرة والمتوسطة الممنوحة للشباب والفتيات بمزارع مؤسسة "مصر الخير" بالمحافظات المختلفة، وخلق صغار رجال أعمال من المربين وتحقيق أعلى عائد أرباح لهم باتباع أحدث أساليب الإدارة والتكنولوجيا المتاحة في مجال الإدارة تحت إشراف فريق متخصص من المؤسسة لتذليل كافة الصعوبات التى قد تواجه المربين الصغار أثناء دورة المشروع.