مدرب ميلان: كنا الأفضل حتى الآن.. وإبراهيموفيتش لا يزال يمثل نقطة مرجعية

الفجر الرياضي

بوابة الفجر
Advertisements

 

يعتقد مدرب ميلان ستيفانو بيولي، أن فريقه كان الأفضل في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم هذا الموسم، وحث لاعبيه على الحفاظ على هذا المستوى قبل مواجهة ساسولو في الجولة الأخيرة من أجل حصد اللقب.


وتبدو مهمة ميلان المتصدر بسيطة، حيث يحتاج إلى التعادل أو الفوز على ساسولو ليحرز لقبه الأول في الدوري منذ 11 عامًا، لكن الهزيمة ستسمح لإنتر ميلان بالاحتفاظ باللقب إذا انتصر على سامبدوريا.


وتصدر ميلان المسابقة أغلب فترات الموسم، وخاض 15 مباراة متتالية في الدوري دون هزيمة قبل الجولة الأخيرة يوم الأحد، ما جعله يتقدم بنقطتين على إنتر صاحب المركز الثاني.


وقال بيولي في مؤتمر صحافي اليوم السبت: "كنا الأفضل حتى الآن، لكن يجب أن نكون الأفضل غدًا أيضًا.. استعدينا للمباراة بجدية وهدوء".


وأضاف: "لا يهم أبدًا ما فعلته حتى يوم أمس، لدينا فرصة عظيمة، أرى نفس سلوك اللاعبين، وهم يتحلون بالهدوء، رغم أن هناك الكثير من الأفكار والمشاعر بالداخل، عادة لا أنام كثيرًا بعد المباريات، وأتمنى أن يكون الأمر كذلك غدًا".


وقال بيولي إن المهاجم المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش، الذي ابتعد كثيرًا بسبب الإصابات، حريص على ترك بصمته هذا الموسم.


وأضاف بيولي: "إبراهيموفيتش يود أن يبدأ غدًا مثلنا جميعًا، كان مهمًا جدًا بالنسبة لنا، أظهر العقلية والجودة والذكاء والشخصية التي يحتاجها فريق شاب مثل فريقنا".


وتابع: "لا يزال يمثل نقطة مرجعية، كان زملاؤه جيدين بنفس القدر في السير على خطاه، ستختتم البطولة غدًا، والآن هناك فرق بين الفوز وعدم الفوز".