وزير الزراعة: "لو لم يكن لدينا تلك المشروعات الضخمة من الزراعات كنا سنعاني"

توك شو

 السيد القصير، وزير
السيد القصير، وزير الزراعة
Advertisements

قال السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الزراعة، إن الدولة حريصة على زراعة المحاصيل الاستراتيجية، مشيرا إلى أن مشروعات التوسع الزراعي الأفقي المخرج للأمن الغذائي.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى، ببرنامج “على مسئوليتي”، المذاع على قناة صدى البلد، أننا نستهدف استصلاح وزراعة قرابة 2.2 مليون فدان جديدة من الأراضي الزراعية، متابعا: "لو لم يكن لدينا تلك المشروعات الضخمة من الزراعات كنا سنعاني، حتى الدول التي لديها قدرات مالية  تعاني".

وأوضح أن هناك دولة كبرى تفرض قيود على شعوبها لشراء المنتجات، فيما تشهد مصر توافر جميع السلع ولا توجد أي مشاكل، مضيفا أن مشروع مستقبل مصر للإنتاج الزراعي سيزيد من قدرات مصر الزراعية.

أشار وزير الزراعة إلى وجود جهود كبيرة يتم بذلها في مشروع مستقبل مصر الزراعي، ولجأت إلى بدائل كثيرة لزراعة المشروعات القومية، موضحا أن حصة المياه في مصر لم تتغير منذ عهد محمد علي ولجأت الدولة إلى بدائل كثيرة لزراعة المشروعات القومية.

واستطرد السيد القصير أن الدولة نجحت في تحويل الصحراء إلى أراضي خضراء، كما يتم العمل على استصلاح ما بين 3 إلى 4 مليون فدان  لزيادة الإنتاجية، منوها بأن نسبة الإهدار في المشروعات الزراعية الجديدة قليلة جدا، كما أن استخدام الميكنة الحديثة في الزراعات لمراقبة المحصول.

وذكر وزير الزرعة أنه يتم الاعتماد على الأصناف الجديدة في الزراعة مثل أصناف سخا 95 وجيزة 171، وسيتم التوسع في إنتاج التقاوي المعتمدة لزيادة الإنتاجية.