داعش يتبني تفجيرات أفغانستان والتي أودت بحياة 16 شخصا

عربي ودولي

داعش - أرشيفية
داعش - أرشيفية
Advertisements

أعلن تنظيم داعش الإرهابي، اليوم الخميس، مسؤوليته عن تفجيرات أفغانستان والتي أودت بحياة 16 شخصًا، وفقًا لوسائل إعلامية. 

وفي الأسابيع الأخيرة، شهدت أفغانستان احتداما في المواجهات بين القوات الحكومية ومسلحي حركة "طالبان"، وقد تمكنت الحركة من السيطرة على عدد من عواصم الولايات.

وقد أفادت وسائل إعلامية، في وقت سابق، بأن حركة طالبان سيطرت على عاصمة ولاية فرح في غرب أفغانستان، ومدينة قندوز الرئيسية في شمال أفغانستان.

وكان مسلحو حركة "طالبان"، سيطروا في وقت سابق، على مدينة زرنج عاصمة الولاية، لتكون بذلك أول عاصمة تستولي عليها "طالبان" التي كثفت مؤخرا هجماتها في أنحاء البلاد.

Advertisements