للمرة الثانية.. غانتس يؤجل زيارته إلى الهند

العدو الصهيوني

بوابة الفجر
Advertisements

أجّل وزير الدفاع الإسرائيلي، بيني غانتس، رحلة إلى الهند، للمرة الثانية، بعد أن رفض نواب المعارضة غيابه خلال التصويت في جلسة الكنيست.
وكان من المقرر أن يسافر غانتس إلى الهند بعد ظهر اليوم الأربعاء للتوقيع على "إعلان أمني خاص" بمناسبة مرور 30 ​​عاما على العلاقات الأمنية والدبلوماسية بين الجانبين.

وهذه الرحلة المؤجلة كان من المفترض أن تتم في أواخر مارس لكن غانتس أجلها وسط سلسلة من الهجمات التي حصلت والتي أدت إلى مقتل عدد من الإسرائيليين.

وقبل ساعات من الرحلة المقررة، أكد مصدر في حزب الليكود أن المعارضة سترفض "بشكل مطلق" موازنة تصويت غانتس.

يذكر أن موازنة الأصوات تعد ممارسة شائعة في الكنيست، حيث يقوم الائتلاف وعضو الكنيست المعارض بإلغاء أصواتهم، على سبيل المجاملة، عن طريق الغياب المتبادل أو الامتناع عن التصويت.

وجاءت الخطوة التي اتخذها نواب المعارضة بعد أن قال حزب الليكود وحلفاؤه اليمينيون يوم الإثنين إنهم لن يدعموا أي تشريع ائتلافي قادم، مؤكدين أن أولويتهم القصوى هي الإطاحة بالحكومة المتعثرة