بسبب منخفض الهند الجوي.. مصر تشهد صيفا أشهد حرارة عن الماضي

تقارير وحوارات

Advertisements

بالتزامن مع حلول فصل الصيف، تشهد البلاد ارتفاع درجات الحرارة على كافة أنحاء البلاد، عن الصيف الماضي، بسبب تأثر مصر بامتداد منخفض الهند الجوي الموسمي.

يرصد "الفجر"، كل ما تريد معرفته عن ارتفاع درجات الحرارة عن الصيف الماضي بسبب امتداد منخفض الهند الجوي.

ارتفاع درجات الحرارة عن الصيف الماضي

تشهد البلاد، ارتفاع في درجات الحرارة لصيف 2022، عن معدلات درجات الحرارة في صيف 2021، وذلك بزيادة بين درجة ودرجتين مئوية، بسبب تأثر مصر بامتداد منخفض الهند الجوي الموسمي، وهو منخفض يزيد من ارتفاع درجات الحرارة، كما يزيد من ارتفاع نسبة الرطوبة في الجو، وذلك على جميع مدن الجمهورية، حسب الأرصاد الجوية.

كما تتأثر البلاد خلال صيف 2022 بعدد من الموجات الحرارية الآتية من الصحراء الغربية للبلاد، أو من صحراء شبة الجزيرة العربية، وتعمل أيضًا على ارتفاع درجات الحرارة.

طقس الأيام المقبلة 

وأكدت الدكتورة منار غانم، عضو المركز الإعلامي بهيئة الأرصاد الجوية، وجود ارتفاع طفيف في  درجات الحرارة ابتداءً من الغد، موضحة أن الارتفاع سيكون بمعدل ثلاث درجات، لتصل العظمى على القاهرة الكبرى، يومي الجمعة والسبت القادمين 36 درجة مئوية.

اقرأ أيضًا: الأرصاد: ارتفاع درجات الحرارة الأسبوع الحالي

وأضافت منار غانم، أنه خلال الثلاثة أيام القادمة تسود أجواء شديدة الحرارة نهارًا، ومعتدلة ليلًا على أغلب مناطق الجمهورية، لافتة إلى أن الكتل الهوائية القادمة  من البحر المتوسط  تسبب ارتفاع نسب الرطوبة بالإضافة إلى زيادة  فترات سطوع الشمس، مما يؤدي إلى زيادة الشعور بارتفاع درجات الحرارة.

يأتي ارتفاع درجة حرارة سطح البحر المتوسط، بالتزامن مع بدء أول أيام فصل الصيف فلكيًا، وأعلن خبراء الأرصاد أن الارتفاع في درجات الحرارة يعرضهم لخطر شديد، حيث أن الماء الأكثر دفئًا يتبخر أسرع ويشحن الهواء بكمية رطوبة عالية تغذي ظواهر الطقس القاسية.

وأرجع خبراء الأرصاد موجة الحر الشديدة إلى المشكلات الناجمة عن التغير المناخي، متوقعين حدوث حالات وفاة في حالة استمرار موجة الطقس شديد الحرارة.

وسجلت جنوب شرق فرنسا وشمال شرق إسبانيا 49 درجة مئوية منذ 3 أيام، وتجاوزت درجة حرارة سطح الأرض حاجز 50 درجة مئوية على إيطاليا.