الخارجية الأمريكية ترفع مستوى التحذير من السفر للإكوادور إلى المستوى 3

عربي ودولي

الخارجية الأمريكية
الخارجية الأمريكية
Advertisements

 رفعت الحكومة الأمريكية، اليوم الأربعاء، مستوى التهديد بالنسبة للسفر للإكوادور إلى "المستوى 3- إعادة النظر فى السفر" على خلفية انتشار جرائم العنف، مثل القتل والاعتداء والاختطاف السريع والسرقة المسلحة.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية، فى بيان أوردته على موقعها الإلكترونى: "أعد النظر فى السفر إلى الإكوادور بسبب الاضطرابات المدنية والجريمة، بعض المناطق لديها مخاطر متزايدة".

وحذر البيان من السفر إلى كارشى وسوكومبيوس والجزء الشمالى من مقاطعات إسميرالداس، بما فى ذلك مدينة إسميرالداس، جواياكويل، جنوب شارع بورتيت دى تاركوى، بسبب الجريمة.

وتابع البيان: "الجريمة مشكلة منتشرة فى الإكوادور، مثل جرائم العنف، والتى تشمل القتل والاعتداء والاختطاف السريع والسرقة المسلحة، تعمل المنظمات والعصابات الإجرامية عبر الوطنية فى كارشى وسوكومبيوس والجزء الشمالى من مقاطعات إسميرالداس، وكذلك فى جواياكيل، جنوب شارع بورتيت دى تاركوى".

وأضاف البيان: "تحدث المظاهرات بانتظام فى جميع أنحاء البلاد، يمكن إجراء المظاهرات العامة لمجموعة متنوعة من القضايا السياسية والاقتصادية، يمكن أن تتسبب المظاهرات فى إغلاق الطرق المحلية والطرق السريعة الرئيسية، غالبًا دون إشعار مسبق أو خطوط زمنية لإعادة الفتح. قد يؤدى إغلاق الطرق إلى الحد بشكل كبير من الوصول إلى وسائل النقل العام والمطارات وقد يعطل السفر داخل المدن وفيما بينها".

نتيجة لذلك، قالت وزارة الخارجية إنها رفعت تحذير السفر إلى "المستوى 3 - إعادة النظر فى السفر"، والذى يحل محل ذلك الصادر فى 19 أبريل.