محلل سياسي: السيسي - سلمان يقودان تحالف اقتصادي ب ٣٠ مليار ريال سعودي

عربي ودولي

الرئيس السيسي والأمير
الرئيس السيسي والأمير محمد بن سلمان
Advertisements

قال المحلل السياسي محمد فراج، أن الزيارة الأخيرة لولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان إلى القاهرة توقيع العديد من الاتفاقيات الاستثمارية التي بلغت 17 اتفاقية ومذكرة تفاهم بقيمة 29.2 مليار ريال قرابة ٧.٧ مليار دولار، تغير خريطة الاستثمار فى الطاقة والتصنيع بالمنطقة، مؤكدا أن مصر تشهد طفرات وقفزات متعددة فى تلك المجالات.

وأشار محمد فراج فى تصريحات صحفية له اليوم، أن الشراكة التى وقعهتا الشركات المصرية والسعودية، ستحدث طفرة فى عدة اتجاهات، لتضخ فى شريان الاقتصاد المصري ونظيرة السعودي، لتنعكس بوفرة على توفير فرص العمل، وتحسين حركة الاستثمار.

وأضاف المحلل السياسي، أن يتم التجهيز لاتفاقيات تحفز وتحمي الاستثمارات المشتركة، من أجل توفير بيئة استثمار آمنة بالاضافة إلى القوانين المحفزة والجاذبة للاستثمار، مؤكدا أن مصر أصبحت تشهد بنية تحتية قوية، وتحركات نحو الاقتصاد برؤية واضحة مدروسة باستراتيجيات وطنية.

ووصف أن تعزيز الشراكة الاقتصادية وزيادة ضخ الاستثمارات المشتركة بين الجانب المصري ونظيرة السعودي، يخلق تكتل إقتصادي يصمد أمام الازمات العالمية، ويحد من تأثير المشكلات العالمية التى تلقي بظلالها الاقتصادية على الدول، وتتيح الفرص أمام الكيانات الاقتصادية الضخمة والمتوسطة، بترشيخ استثمارتها بشكل أمن.

ومن الاثار الايجابية فى الشركات المصرية السعودية الاستثمارية، عمل الجانبين على ازالة اى صعوبات تواجه أو تعرقل الاستثمار وتدفق رؤس الاموال بشكل يدعم تلك الاستثمارات ويزيد من انتاجيتها وتوسعها. 

يذكر أن  الجانبان المصري والسعودي اتفقا على تعزيز الشراكة الاقتصادية استثماريًا وتجاريًا بين البلدين، ونقلها إلى آفاق أوسع عبر تحقيق التكامل بين الفرص المتاحة من خلال رؤية المملكة العربية السعودية 2030 ورؤية جمهورية مصر العربية 2030.