تفاصيل حياة بن لادن الابن غير الشرعي والأب الروحي للإرهاب

الفجر Tv

بن لادن والظواهري
بن لادن والظواهري

ولد أسامة محمد عوض بن لادن، في عام 1957 في العاصمة السعودية الرياض، حيث كان ابن غير شرعي من السيدة علياء الغانم. 

درس في كلية الاقتصاد بجامعة الملك عبدالعزيز، وقبل التخرج تزوج وهو في سن السابعة عشر من نجوى الغانم لينجب منها 13 طفلا.

ليبدأ بن لادن طريقة في عالم الإرهاب عام 1979، بعد لقاء جمع بينه وبين عبد الله عزام؛ الذي أعجب بأفكاره الجهادية، حتى يكتمل حلمه في تأسيس تنظيم القاعدة عام 1984، لينضم إليه أيمن الظواهري الذراع الأيمن له والذي نفذ العديد من العمليات الإرهابية ومن بينها، محاولة اغتيال عاطف عبيد، رئيس الوزراء المصري، عام 1993، كما نفذ محاولة اغتيال الرئيس المصري الأسبق محمد حسني مبارك عام 1995. 

ويستكمل مشواره الدموي بتفجير أبراج الخبر بالرياض عام 1996، وبرج التجارة العالمي بالولايات المتحدة الأمريكية عام 2001. 

لتنتهي أسطورة الأب الروحي للإرهاب في عام 2011، على يد قوات أمريكية قامت بقتله برصاصة في الرأس وإلقاء الجثمان في البحر. 

ليحمل لواء الإرهاب بعد أسامة بن لادن، شريك الطريق الدموي أيمن الظواهري الذي انتهى أيضا على يد القوات الأمريكية في 2 أغسطس الماضي.