"نور".. رسالة تحذير لكل فتاه اسمها "نور" تملئ مواقع التواصل الاجتماعي

تقارير وحوارات

نيرة أشرف وسلمى بهجت
نيرة أشرف وسلمى بهجت

 


انتشرت في الساعات القليلة الماضية، رسالة تحذيرية لكل فتاة تدعى "نور"، من شاب يهددها بقتلها مثل نيرة أشرف طالبة المنصورة، وسلمى بهجت طالبة الشرقية.

 

رسالة تحذيرية لـ "نور"

ملئت مواقع التواصل الاجتماعي رسالة تحذيرية لكل فتاه تدعى "نور" تحتوي على: تحذير عاجل، لو اسمك "نور" وعندك حبيب سابق أو صديق رفضتي من قريب إنك تخشي معاه في علاقة وهددك أو اتصرف بطريقة مقلقة جدا معاكي، تواصلي معايا حالا على الانستاجرام: [email protected]_ وما تخرجيش من بيتك انهارده أو الأسبوع ده لحد ما نفهم ايه اللي بيحصل.

وأكمل: في شخص هويته مجهولة نشر على موقع أنه هايقتل بنت اسمها "نور" النهارده بنفس الطريقة اللي اتقتلت بيها سلمى ونيرة.

وأكد أن الموقع يستحيل تعقب هوية الناشر عن طريق الشرطة، ومحددش اسم "نور"  بالكامل، وكل اللي قاله عن المكان إنه "قدام مصر كلها".

وأضاف، لو اسمك "نور" ومتأكدة بنسبة 90% أنك عارفة الشخص ده والتهديد ده ليكي، كلمي البوليس حالا وأنا هابعتلك الدليل.


واختتم، انشروا التحذير ده وكله يخلي باله من الرسائل عنده في حالة إن هي أو حد من أصحابها رد عليكم بدالي، أحنا مش هنقف ساكتين ونستهزئ بتهديدات واضحة عشان يحصل زي اللي حصل مع نيرة وسلمى تاني، كفاية، انشروا حالا.

 

رسالة تحذيرية 


"سلمى" طالبة الشرقية


شهدت محافظة الشرقية يوم الثلاثاء الماضي 9 أغسطس، حادث قتل بشع قام به أحد الأشخاص، يدعى إسلام بقتل زميلته سلمى بهجت، وطعنها 17 طعنه، 15 طعنه من الأمام، وطعنتين من الخلف.


انتظر إسلام، سلمى في الجريدة التي تتدرب بها بالشرقية، وتحديدًا في مدينة الزقازيق، وفور وصولها اعتدى عليها داخل مدخل العمارة وطعنها 17 طعنه.

وقال إسلام في تحقيقات النيابة، أنه كان يحبها، وفعل هذا انتقامًا من سلمى لرفضها هي وأسرتها خطبته بها.


وقامت النيابة بتحويل إسلام إلى محكمة الجنايات.

 

"نيرة" طالبة المنصورة


كانت البداية يوم 20 يونيو،  بانتشار فيديو على مواقع السوشيال ميديا أثار فزع ورعب المواطنين، حيث قام شاب بذبح زميلته بدم بارد في عز النهار وأمام جميع المارة.

أقدم شاب يدعى محمد عادل على قتل زميلته نيرة أشرف بسبب رفضها الزواج منه، فقام بطعنها أكثر من 19 طعنه، وذبحها أمام جامعة المنصورة في أقل من ثواني وبدم بارد، وسقطت الفتاة بين دمائها.

وقال شهود عيان أن الاتنين نزلا معًا من وسيلة المواصلات وحدثت بينهما مشادة كلامية على آثرها قام الشاب بطعنها أمام الجامعة وهرب.

وتلقى اللواء سيد سلطان، مدير أمن الدقهلية، إخطارًا من مدير المباحث الجنائية يفيد بورود بلاغ لمركز شرطة أول المنصورة، من أمن جامعة المنصورة بمقتل طالبة على يد زميلها أمام بوابة كلية الآداب بجامعة المنصورة.

وانتقل ضباط المباحث على الفور إلى مكان البلاغ، وبالفحص تبين مصرع طالبة على يد زميلها، إثر مشادة كلامية بينهما في أثناء ذهابهما إلى الامتحان، فطعنها طعنتين نافذتين، لقيت على الفور مصرعها، وتم نقل الجثة إلى المستشفى الدولي، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم.

وقال عدد من صديقات نيرة أشرف، أن المتهم حاول الكلام معها عن الزواج منها قبل الحادث بأيام ولكنها رفضته بشكل قاطع، وعندما حاول تكرار الطلب وبخته وحدثت بينهما مشادة كلامية فتوعدها قائلًا: لو مكنتيش ليا هموتك.

وقام المستشار محمد لبيب المحامي العام الأول لنيابة جنوب المنصورة الكلية، أحال المتهم محمد عادل إلى محكمة الجنايات المختصة فى القضية رقم 1409 لسنة 2022 جنج أول المنصورة لأنه يوم 20 يونيو 2022 قتل المتهم محمد عادل، نيرة أشرف عمدًا مع سبق الإصرار بأن بيت النية وعقد العزم على قتلها انتقامًا منه لرفضها الارتباط به.