سيد رجب: ننقل الخوف والوحدة التي يعيشها المجتمع من خلال فيلم "ب ١٩" وهذه تفاصيل أعمالي الجديدة

الفجر الفني

سيد رجب ونادين نجدي
سيد رجب ونادين نجدي

سيد رجب هو فنان من العيار الثقيل، أثبت أن النجومية ليست مرتبطة بسن، ولكن مرتبطة بالموهبة، له قدرة فائقة على التلون والإقناع، وأثبت نجاحه في كل الأدوار التي قدمها، وترك بصة في قلوب وعقول الجماهير،حديثنا عن النجم سيد رجب.


التقى "الفجر الفني " بالنجم سيد رجب، في حوار خاص، وكشف لنا عن تجربة مشاركته في مهرجان القاهرة السينمائي بفيلم "ب ١٩ "، والأعمال الجديدة التي يحضر لها الفترة القادمة، وأشياء آخرى كثيرة، وإلى نص الحوار:-

 

حدثنا عن مشاركتك في مهرجان القاهرة السينمائي بفيلم "ب ١٩ " ؟


فخور وسعيد  بمشاركتي في مهرجان القاهرة السينمائي، ففي عام ٢٠٠٩  شاركت بالمهرجان بفيلم " الشوق "، كان من تأليفي، وحصل على جائزة أفضل فيلم بالمهرجان، ولكن في هذه السنة أشارك بالتمثيل في فيلم " ب ١٩ "، فالإحساس مختلف وفخور كثيرًا بهذا،أتمنى أن ينل إعجاب الجميع.

 

ما الذي جذبك لعمل فيلم " ب ١٩ " ؟


في البداية كنت أريد العمل مع المخرج أحمد عبد الله، لأنني أحب أعماله كثيرًا، وهو أيضًا كان يريد التعاون معي ولكن الفرصة لم تصادفنا، فعندما أرسل لي السيناريو وقعت في غرامه، بسبب العلاقة أيضًا الموجودة بيني وبين الحيونات في الفيلم، فكان الموضوع بالنسبة لي حقيقي وبسيط وجميل.


من الأشياء التي جذبتني أيضًا الإنسانية التي توجد في  السيناريو، لأن الكلام ليس الأساس بل المشاعر والدوافع والأحاسيس، والحالة النفسية للشخصيات هي الطاغية والمؤثرة فهذا جميل بالنسبة لي واعتبره تدريب تمثيل، أتمنى إيصال هذا للجمهور.


كيف كان التعاون مع المخرج أحمد عبد الله ؟

خليط بين الهواية والإحتراف، فكنت أعيش حالة لطيفة في التصوير، واستمتعت كثيرًا بالعمل معه.


ما طبيعة الشخصية التي تقدمها في الفيلم ؟

أقدم شخصية حارس عقار، يقع في مشاكل تؤدي إلى فقد المكان الذي يعيش فيه، ويُذكره بتاريخه كله، لأنه  يعمل فيه  وأصحاب المكان سافرو وتركوه يحرص العقار، ويحب الحيوانات ويعطف عليهم ويراهم طيبين، هو بذات الوقت به نفس صفاتهم فحدث إلتقاء بينهم.


كيف إستعديت لتقديم هذه الشخصية ؟

قمت بقراءة المعالجة وأعجبت بها كثيرًا، واستعديت لها بطريقة خاصة على يد المخرج أحمد عبد الله، وبالنسبة للحيونات فيوجد لدّي حيوانات بالمنزل، فكان الموضوع بالنسبة لي بسيط  وحقيقي، وهذا الشئ جعلنا نركز في الفيلم لنقدمه بأفضل وجه، وهذه الشخصية مختلفة عن أي شخصية قمت بتقديمها خلال مشواري الفني.


حدثنا عن أصعب مشهد واجهته أثناء التصوير ؟

مشهد نقل جزع الشجرة القديم وإخراجه من الفيلا، فقمت بتصوير ذلك المشهد على مرة واحدة بكامل قوتي، لكي يظهر المجهود الحقيقي في الفيلم،  وبالفعل ظهر إرهاقي وعرقي حقيقيًا.

 

ما الرسالة التي تقدمها من خلال الفيلم ؟

كيفية نقل الخوف والوحدة  التي يعيش بها المجتمع، فنحن نركز على هذه الحياة والمشاعر، وأتمنى أن نصل للجمهور هذا الإحساس.

 

كيف ترا المنافسة للأفلام المشاركة في مهرجان القاهرة السينمائي ؟

أعيش في حالة قلق، وهذا يصاحبني بشكل عام في أي عمل جديد أقدمه، أرى المنافسة قوية وأتمنى التوفيق لنا وللجميع، لأننا قمنا بعمل الفيلم على أكمل وجه.

 

هل يوجد أعمال جديدة تستعد لتقديمها خلال الفترة القادمة ؟

أشارك في دراما رمضان ٢٠٢٣ بمسلسل "رمضان كريم " الجزء الثاني، وبالفعل بدأنا تصوير فيه، ويتطور فيه الكوميديا، وإقتربنا من الإنتهاء من تصويره، أشارك أيضًا في بطولة مسلسل " الأجهر"  مع عمرو سعد، وهو من تأليف ورشة كتابية، وإخراج ياسر سامى، والصناع حاليًا فى مرحلة التحضيرات لبدء التصوير خلال الفترة القادمة.