توقيع مذكرة تفاهم بين جهاز تنظيم مرفق الكهرباء وحماية المستهلك واللجنة الافريقية للمواصفات الكهروتقنية

الاقتصاد

عقب التوقيع
عقب التوقيع

فى إطار جهود قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة للتعاون مع المنظمات والدول الافريقية لتنفيذ مشروعاته وتطوير القطاعات المختلفة طبقًا لأحدث التكنولوجيات وفى إطار الإهتمام الكبير الذى يوليه قطاع الكهرباء لتدريب العنصر البشرى لمواجهة التحديات وبناء منظومة متكاملة قادرة على تحقيق التحول الرقمى بنجاح وسلاسة.


شهد الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة توقيع مذكرة تفاهم بين الدكتور برنارد مودي رئيس اللجنة الافريقية للمواصفات الكهروتقنية والدكتور محمد موسي عمران رئيس جهاز مرفق الكهرباء وحماية المستهلك.


بشأن تعزيز تبادل الخبرات بين الطرفين وتطوير معايير المعدات والأنظمة الكهروتقنية ودعم الانشطة المتعلقة باجراء ندوات عبر الانترنت وبرامج تدريبية بين الجهتين وتسهيل تعزيز التعاون مع المؤسسات التنظيمية ذات الصلة في افريقيا.


بالإضافة إلى اشراك خبراء جهاز تنظيم مرفق الكهرباء في عملية توحيد المعايير التي تقوم بها اللجنة الأفريقية للتوحيد القياسي لأجل موائمة المعايير.


ويقوم الطرفين بالتعاون فيما بينهما لتحقيق اهداف هذه المذكرة وهي بناء القدرات والتدريب وتبادل المعرفة والخبرة من خلال توفير التدريب والندوات عبر الإنترنت حول أفضل ممارسات التقييس وتقييم المطابقة لكلا الطرفين.


وايضا تسهيل العمل بينهما وتبادل مشورة الخبراء من الهيئات التنظيمية الأفريقية، وذلك بدعم من جهاز تنظيم مرفق الكهرباء.


بالإضافة إلي موضوعات التوحيد القياسي بهدف الوصول لنشاط منسق واحد على الأقل كل عام.
وأكد شاكر على أهمية التعاون مع المنظمات الافريقية وتقديم كل الدعم للدول الافريقية وخاصة فى مجالات الطاقة المتجددة والهيدروجين الأخضر وكافة مجالات الكهرباء وأشار إلى ما تتمتع به القارة الأفريقية من إمكانيات كبيرة لانتاح الكهرباء من الطاقات المتجددة.


وأكد الدكتور برنارد مودي على أهمية التعاون مع مصر فى نقل الخبرات وتوجه بالشكر للمجهودات التى تقدمها مصر فى التعاون المثمر الايجابى لتحقيق التنمية فى إفريقيا