< حقيقة تورط الأعمال الفنية لمحمد رمضان في قتل طالبة المنصورة
بوابة الفجر

مؤشرات تكشف الحقيقة

حقيقة تورط الأعمال الفنية لمحمد رمضان في قتل طالبة المنصورة

محمد رمضان
محمد رمضان

على مدار الأيام الماضية، بدأت تتردد أقاويل أن الفنان محمد رمضان متورط في مقتل نيرة أشرف المعروفة إعلاميا بطالبة جامعة المنصورة، وذلك بطريقة غير مباشرة من خلال تقديمه أعمال فنية تحرض على العنف والذبح.

الفن ملوش دعوة بالواقعة

وبعد تلك الاتهامات، استنكر المؤلف أيمن سلامة التعليقات التي تحدثت حول دور الفن وتأثيره في حادث مقتل طالبة المنصورة نيرة أشرف.

 

اقرأ أيضا
بعد ذبحه لفتاة المنصورة.. ما لاتعرفه عن القاتل والسر وراء ذبحها بسكين

 

وخلال تدوينة على صفحته الشخصية على موقع "فيس بوك"، قال المؤلف السينمائي: "بعض الناس كاتبه إن جريمة اليوم التي حدثت أمام باب جامعة المنصورة سببها الفن وأفلام محمد رمضان وإلى هؤلاء أقول: وهل قابيل لمّا قتل هابيل كان شاف أفلام محمد رمضان ولا ريا وسكينة لما دبحت كل الستات دي كانت دخلت سينما أصلا ولا زُليخة لما غوت سيدنا يوسف وقبلها أخواته لما رموه في البير وكانوا عايزين يدبحوه كان بتأثير من أفلام سينما".

 

اقرأ أيضا
أهانته أم رفضت تتزوجه؟.. 6 أسرار وكواليس حول ذبح طالبة المنصورة (فيديوجراف)
 


وتابع: "ولما اجتمع كفار قريش على قتل سيدنا محمد وباتوا أمام بيته في مكة كانت الفكرة وليدة السينما، وهل شاهد قاتلو الخليفة عثمان بن عفان مسلسلا أو فيلما فتأثروا به وقرروا أن يقلدوه؟".

 

روجينا تدافع عن محمد رمضان

وفي نفس السياق دافعت الفنانة روجينا عن محمد رمضان بطريقة غير مباشرة، حيث علقت الفنانة  روجينا، على جريمة قتل فتاة المنصورة واتهام البعض للفن بالتحريض على العنف، بسبب وجود أعمال بها مشاهد عنف، مشيرة إلى أن الفن يرصد الواقع وليس أكثر.

وقالت روجينا خلال لقائها مع برنامج ET بالعربي: الفن مرآة الواقع ويرصد ما يحدث بالمجتمع حتى نتمكن من حل هذه المشاكل ورحيل نيرة أشرف فتاة المنصورة أثر بنا جميعا والحادثة كانت بشعة وسلوكيات البشر أصبحت منحرفة.

 

اقرأ أيضا
7 معلومات عن طالبة المنصورة: صاحبة حكمة صادمة عن الحياة
 

وواصلت روجينا: اتهام الفن بأنه السبب في الجرائم شيء غير مقنع وهذه سلوكيات جديدة على مجتمعنا وهي سلوكيات الغرب وأفلامهم المليئة بالعنف وليست سلوكيات مجتمعنا الشرقي، والفن بريء من جميع الاتهامات.

وكشفت وكالة فرانس برس، أن الصورة الصورة تعود لشابّ اسمه كيفن جوزيف، ويعيش في كاليفورنيا وهذه الصورة التقطت خلال زيارة محمد رمضان لكاليفورنيا في 2013.