< أمن الإسكندرية يكشف تفاصيل مصرع شاب مقيد بسلاسل أسفل قطار بالإسكندرية
بوابة الفجر

أمن الإسكندرية يكشف تفاصيل مصرع شاب مقيد بسلاسل أسفل قطار بالإسكندرية

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

نجح فريق بحث جنائي بمديرية أمن الإسكندرية، في كشف لغز واقعة العثور على جثة شاب مفصول الرأس ومقيد بجنزير وقفل على قضبان قطار أبو قير بجوار سوق دربالة بحي المنتزه أول.

أمن الإسكندرية يكشف تفاصيل مصرع شاب أسفل عجلات قطار 

كانت البداية عندما تلقى قسم شرطة المنتزه أول، في تمام الساعة الواحدة صباح الخميس، بلاغًا من الأهالي يفيد العثور على جثة شخص على قضبان السكة الحديد – خط قطار أبو قير- بمنطقة دربالة بسيدي بشر.

وانتقل ضباط وحدة مباحث القسم رفقة سيارة الإسعاف إلى موقع البلاغ، وتبين من الفحص وجود جثة شخص، مجهول الهوية، في العقد الثالث من العمر، مقيد بجنزير وقفل على قضبان السكة الحديد بجوار سوق دربالة.

وبمناظرة الجثة تبين أنه يرتدي تي شيرت، بنطلون كحلي اللون، شبشب"، ومفصول الرأس عن الجسد تمامًا وغارق في الدماء من الجزء العلوي من الجسد، دون أي إصابات أخرى في باقي الجسد.

فريق بحث جنائي

ووجه اللواء خالد البروي، مساعد الوزير مدير أمن الإسكندرية، مدير إدارة البحث الجنائي بتشكيل فريق بحث جنائي، لكشف غموض الواقعة وما إذا كانت انتحار أو وجود شبهة جنائية.

وتبين من خلال استخدام التقنيات الحديثة، وفحص كاميرات المراقبة بمحيط موقع الحادث دخول الشخص المشار إليه بمفرده من إحدى الممرات المؤدية لشريط السكة الحديد.

وكشفت التحقيقات أن المتهم كان يحمل في يده كيس بلاستيكي ووضع جنزير حديدي حول رقبته "متواجد به 3 أقفال ومفاتيحها الخاصة"، واستلقائه على قضيب السكة الحديد، مما أدى إلى اصطدام القطار به، حال مروره ووفاته إثر ذلك.

وباستكمال الفحص، جرى تحديد هوية الشخص المشار إليه "مقيم بمدينة المحلة بمحافظة الغربية"، وتبين أنه يعاني من اضطرابات نفسية، وسبق حجزه بعدة مستشفيات للعلاج النفسي.

تحرر المحضر اللازم بالواقعة بقسم شرطة المنتزه أول، وباشرت النيابة العامة التحقيق.