ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT
menuالرئيسية

فيتسل: يمكننا التتويج بكأس العالم في روسيا

الجمعة 19/مايو/2017 - 11:03 م
فيتسل: يمكننا التتويج بكأس العالم في روسيا
فيتسل
الفجر الرياضي
 

تطلع بلجيكا إلى استعادة الإنجازات التي حققتها في ثمانينات القرن الماضي، حيث تمكنت من شق طريقها إلى نهائي بطولة أمم أوروبا فضلاً عن تأهلها إلى المربع الذهبي في كأس العالم المكسيك 1986. وبالفعل، أظهر الشياطين الحمر قدرتهم على استرجاع أمجاد الماضي من خلال وصولهم إلى ربع النهائي في كأس العالم 2014، مكررين نفس الإنجاز في بطولة أمم أوروبا صيف العام الماضي.

 

وليس من الغريب إذن أن يرتفع سقف التطلعات في كأس العالم السنة المقبلة، حيث ستكون التوقعات كبيرة أمام هذا الفريق المفعم بالخبرة والموهبة تحت إدارة روبرتو مارتينيز، إذ تبدو الآمال عالية في أوساط المشجعين وفي صفوف اللاعبين على حد سواء. وفي هذا الصدد، يؤكد النجم البلجيكي أكسيل فيتسل أن الشياطين الحمر قادرون على التتويج باللقب الغالي في روسيا 2018.

 

وفي حديث حصري لموقع FIFA.com، قال لاعب وسط تيانجين كوانجيان "نحن نملك حظوظاً (في الفوز بكأس العالم) بطبيعة الحال، ولكن علينا أن نخوض مبارياتنا خطوة خطوة. لدينا فريق كبير بلاعبين من المستوى الرفيع، ولكن يجب أن نكون أقوياء كمجموعة واحدة". وأضاف النجم البالغ من العمر 28 عاماً: "هناك فرق أقوى منا مثل إيطاليا وإسبانيا وألمانيا والبرازيل. يجب أن نثق في أنفسنا ونؤمن بقدراتنا، مع التركيز على كل التفاصيل والجزئيات الصغيرة أثناء اللعب. وبطبيعة الحال، يحتاج المرء إلى شيء من الحظ (للفوز باللقب)".

 

الانتقال إلى الشرق الأقصى

يُعتبر فيتسل واحداً من ألمع نجوم بلجيكا، وهو الذي يزخر بمسيرة كروية غنية ومتنوعة، علماً أن إحدى محطات مشواره الرياضي تضمنت قضاء فترة طويلة في روسيا. فبعد تخرجه من أكاديمية ستاندرد ليج للشباب، مثَّل بلجيكا في كل الفئات العمرية تقريباً ليشق طريقه بثبات نحو المنتخب الأول، الذي خاض معه باكورة مبارياته الدولية في عام 2008.

 

ومنذ ذلك الحين، ظهر صاحبنا 79 مرة بقميص الشياطين الحمر، حيث كان من أبرز العناصر في نهائيات كأس العالم وبطولة أمم أوروبا الأخيرة. وعلى صعيد منافسات الأندية، فاز بلقب الدوري البلجيكي مع ستاندرد ليج، قبل قضاء موسم واحد في صفوف بنفيكا، ومن ثم أربع سنوات لا تنسى في روسيا حيث فاز بكل شيء تقريباً مع زينيت سانت بطرسبرغ.

 

 (لم نحقق النتيجة التي كنا نطمح إليها، ولكننا لا نزال في صدارة مجموعتنا. التركيز الآن على الاختبار القادم ضد أصدقائي الروس في سوتشي)

 

من خلال رؤيته الثاقبة وقراءته الواسعة لمجريات اللعب ودقته الخارقة في التمرير، أصبح فيتسل دعامة أساسية لا غنى عنها في ناديه ومنتخب بلاده على حد سواء. بيد أن انتقاله إلى تيانجين مطلع هذا العام شكل مفاجأة كبيرة بكل المقاييس.

 

ويشرح فيتسل حيثيات رحيله إلى الشرق الأقصى بالقول: "عندما قررت الانتقال إلى الصين، أوضحت له (مارتينيز) أسبابي وقد تفَهَّم الأمر. ولكن لم تكن لدي أي ضمانات بأنني سأبقى في المنتخب الوطني. لا أرى مشكلة في اللعب بالدوري الصيني والتواجد في المنتخب الوطني. كل ما عليك فعله هو أن تواصل التدريب بجد واجتهاد، وهذا بالضبط ما أقوم به كل يوم. تيانجين فريق جيد ولدينا مدرب جيد، فابيو كانافارو، الذي نستفيد من تجربته".

 

أسطورة في ثوب المُرشد

صحيح أن التطلعات عالية في الطريق إلى روسيا 2018، بيد أن بلجيكا لا يزال أمامها مشوار شاق وطويل في التصفيات. فبعد تحقيق أربعة انتصارات مقابل تعادل وحيد، يتربع الشياطين الحمر حالياً على صدارة مجموعتهم، بفارق نقطتين عن اليونان. ومع ذلك، يعتبر فيتسل أن لا شيء حُسم بعد، مشدداً على ضرورة الفوز في المباراتين المقبلتين ضد إستونيا في يونيو/حزيران وجبل طارق، قبل شد الرحال إلى أثينا في سبتمبر/أيلول، مؤكداً أن "مباراة اليونان ستكون مهمة وصعبة وحاسمة".

 

لكنه في المقابل لا يشك في حظوظ بلجيكا في التأهل، بالنظر إلى التقدم المحرز تحت المدرب الإسباني الخبير ومساعده - المهاجم الفرنسي الأسطوري - تييري هنري، موضحاً أن "مارتينيز جلب تكتيكات جديدة للفريق والأمور تسير على ما يرام حتى الآن، حيث نستمتع بنظام لعبنا الجديد".

 

كما يؤكد فيتسل أن "كثافة التدريبات أعلى مما كانت عليه في السابق، حيث أصبحنا نلعب أكثر مثل الفريق الواحد. مع هذا المدرب، أعتقد أن بإمكاننا أن نحقق إنجازات مدهشة. أما بالنسبة لهنري، فإنه ينقل خبراته الكبيرة للفريق وخاصة للمهاجمين – إذ لا يمكنهم أن يحلموا بمرشد أفضل منه، وهو الذي يعرف جيداً كيفية التنافس في بطولة كأس العالم والفوز بها ... إنها فرصة كبيرة بالنسبة لنا أن يكون جزءاً من فريقنا".

 

وبعدما أمضى فيتسل أكثر من أربعة أعوام في صفوف زينيت، لا يُخفي صاحبنا سعادته بإمكانية العودة إلى روسيا الصيف القادم، حيث ختم حديثه بالقول: "سيكون من دواعي سروري أن أعود إلى هناك لأنني أشعر بأنني في بيتي عندما أكون هناك. لقد عشت سنوات رائعة في زينيت، وكما قلت سابقاً، هدفنا هو الذهاب إلى كأس العالم والفوز باللقب".

تعليقات Facebook تعليقات بوابة الفجر
ads

برأيك هل يستمر عماد متعب في صفوف الأهلي بعد أزمته الأخيرة ؟
الدوري المصري الممتاز
الرجاء
-
x
14:45
-
المصري البورسعيدي
بتروجيت
-
x
14:45
-
وادي دجلة
الإسماعيلي
-
x
17:00
-
الداخلية
الزمالك
-
x
20:00
-
سموحة
الدوري السعودي للمحترفين
التعاون
-
x
18:55
-
الفيصلي
الدوري الإنجليزي الممتاز
وست هام يونايتد
-
x
21:00
-
برايتون
الدوري الألماني الدرجة الأولى
شالكه
-
x
20:30
-
ماينز
الدوري الفرنسي الدرجة الأولى
سانت إيتيان
-
x
20:45
-
مونبلييه



خدمات
اسعار العملات
  • دولار

    17.8 ج.م

  • يورو

    20.4722 ج.م

  • ر.س

    4.7469 ج.م

  • د.ا

    2.367 ج.م

  • د.ك

    58.9209 ج.م

اوقات الصلاة
  • فجر

    3:19 ص

  • ظهر

    12:01 م

  • عصر

    3:37 م

  • مغرب

    6:59 م

  • عشاء

    8:30 م

الطقس
10/20/2017 10:49:23 AM