طباعة

اليابان ترحب بالتوصل لاتفاق عام على اتفاقية الشراكة عبر الهادي

الجمعة 10/11/2017 06:15 م

وكالات

رئيس الوزراء الياباني

رحب رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، اليوم الجمعةـ بالتوصل إلى ”اتفاق عام“ بين الدول الإحدى عشرة المشاركة في اتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادي، رغم أن أطرافا أخرى في الاتفاقية التجارية تقول إنه لم يتم التوصل لأي اتفاق.

والتقى وزراء تجارة الدول المشاركة في اتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادي يوم الخميس على هامش قمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادي (أبك) في دانانج بفيتنام.

وبعد الاجتماع، قالت اليابان إنه جرى التوصل إلى اتفاق من حيث المبدأ، لكن وزير التجارة الكندي قال على تويتر ”رغم ما ورد من تقارير، ليس هناك أي اتفاق من حيث المبدأ على اتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادي“.

ويسلط ذلك الضوء على استمرار التحديات التي تواجه إحياء اتفاقية صار بقاؤها محل شكوك حين قرر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الانسحاب منها في أحد قرارته الأولى بعد توليه منصبه، من أجل أن تبرم الولايات المتحدة اتفاقيات ثنائية.

وقالت الحكومة اليابانية في بيان مكتوب يوم الجمعة إن آبي أبلغ رئيس بيرو بيدرو بابلو كوتشينسكي ترحيبه بالتوصل إلى اتفاق عام خلال الاجتماع الوزاري لدول اتفاقية الشراكة عبر الهادي.

وبعد انسحاب الولايات المتحدة، تسعى اليابان جاهدة للمضي قدما في اتفاقية من شأنها أن تساهم أيضا في احتواء الهيمنة المتنامية للصين في المنطقة.

وتهدف الاتفاقية إلى إلغاء الرسوم الجمركية على منتجات صناعية وزراعية في منطقة بلغ إجمالي حجم تجارتها 356 مليار دولار العام الماضي. وتتضمن الاتفاقية أيضا بنودا للحماية الشاملة بما في ذلك حقوق العمال والبيئة والملكية الفكرية.

ويجتمع زعماء الدول الإحدى عشرة المشاركة في اتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادي يوم الجمعة.