عمر هاشم: الإسلام سبق العلم في تطبيق الحجر الصحي عند الأوبئة

توك شو

بوابة الفجر
Advertisements

قال الدكتور أحمد عمر هاشم، رئيس جامعة الأزهر، إن الإسلام له منهجه في مواجهة الأزمات والكوارث، موضحا أن الرسول –صل الله عليه وسلم- أكد أن النجاة من كل الشدائد هى التمسك بكتاب الله وسنته.

وأشار "هاشم"، خلال خطبة الجمعة بالجامع الأزهر بالقاهرة، اليوم الجمعة، إلى أن الإسلام سبق العلم الحديث في الأخذ بالأسباب من حيث تطبيق الحجر الصحي عند ظهور الأوبئة، موضحا أن ما وقع من باء هو نذير من النذر أن هذا الكون له إله قادر على كل شيىء.

ووجه رسالة إلى الدول الغنية، قائلا: "تعانوا مع الدول الفقرة، وساعدوهم على مواجهة البلاء"، مثمنا الدور الذي يقوم به الأطقم الطبية، قائلا: "أيها القائمون على الأسرة البيضاء اخلصوا في عملكم، وأيقنوا انكم تقومون بأعظم العبادات".

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 8793 حالة، من ضمنهم الـ 7756 متعافيًا.

وأضاف أنه تم تسجيل 1152 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 38 حالة جديدة.

وقال إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وتابع أن المحافظات التي سجلت أعلى معدل إصابات بفيروس كورونا هي "القاهرة، الجيزة والقليوبية"، بينما سجلت محافظات "البحر الأحمر، مطروح وجنوب سيناء" أقل معدلات إصابات بالفيروس، مناشدًا المواطنين الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية واتباع إجراءات التباعد الاجتماعي، خاصة في المحافظات ذات معدلات الإصابة العالية.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس الخميس، هو 29767 حالة من ضمنهم 7756 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و1126 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قاما الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105".