"هيومن رايتس ووتش" تهاجم تركيا والسبب قمع النساء

عربي ودولي

بوابة الفجر
Advertisements

دعت منظمة هيومان رايتس ووتش الحقوقية، تركيا إلى إنهاء التحقيق الجنائئ ضد أكثر من عشرة ناشطات حقوقيات محتجزات بتهمة إهانة الرئيس في تجمع حاشد بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، وفقا لما نقله موقع أحوال تركية.

 

وقالت باحثة حقوق الإنسان في المنظمة "هيلاري مارجوليس": "إن التحقيقات الجنائية ضد الناشطات في مجال حقوق المرأة وإخراجهم من منازلهم في منتصف الليل، هي ممارسات تُظهر ازدراء السلطات التركية العميق لحرية التجمع والتعبير، وبالطبع حقوق المرأة".

 

وفي 10 مارس، اعتقلت الشرطة التركية 13 شخصًا شاركوا في مسيرات يوم المرأة في منطقة تقسيم في إسطنبول. تمت الاعتقالات في أعقاب مسيرة "ليلة نسوية'' لترديدها شعارات مناهضة للحكومة.

 

وقالت مارغوليس: "إنه حتى في يوم الاحتفال بالمرأة وتعزيز المساواة، فإن السلطات التركية تفضل استهدافهن في مظاهرات سلمية بدلًا من حماية حقوقهن".

 

وعبرت المنظمة الحقوقية أيضًا عن سلسلة من الأسباب للقلق بشأن حركة حقوق المرأة في البلاد، بما في ذلك انسحاب تركيا المحتمل من اتفاقية إسطنبول، وتزايد حالات العنف الأسري وقتل النساء، فضلًا عن تدخل الشرطة في احتجاجات يوم المرأة